الاثنين، 31 أكتوبر، 2011

تنفي هروب نائب صالح الى الولايات المتحدة واغلاق مطار صنعاء

 تنفي هروب نائب صالح الى الولايات المتحدة واغلاق مطار صنعاء
اليمن الى شفا حرب أهلية وأزمة انسانية
10-31-2011 04:56 AM
صنعاء/عدن (رويترز) - قال سكان ومسؤولون ان انفجارات ضخمة هزت قاعدة جوية خارج العاصمة اليمنية صنعاء يوم الاحد مما دفع السلطات الى اغلاق مطار المدينة الواقع على مقربة.
وقال سكان انهم يعتقدون ان انفجارا واحدا على الاقل وقع في قاعدة الديلمي المجاورة لمطار صنعاء الدولي.

وقال مسؤول حكومي يمني لرويترز "اغلق المطار كاجراء احترازي". وحولت الرحلات الجوية الى مطار عدن في جنوب اليمن.

وشهدت العاصمة اليمنية اسابيع من القتال بين قوات موالية للرئيس اليمني علي عبد الله صالح ورجال القبائل الذين يدعمون المحتجين المطالبين بانهاء حكمه المستمر منذ 33 عاما. وشكا ابناء القبائل في مناطق خارج العاصمة من شن القوات الجوية اليمنية لغارات على بلداتهم على مدى شهور.

وقالت مصادر قبلية في وقت سابق يوم الاحد ان أربعة أشخاص قتلوا خلال الليل بينهم ثلاثة أطفال حين قصفت قوات موالية لصالح منطقة الى الشمال من العاصمة لتصيب محطة وقود.

وأصيب 13 شخصا اخرين في الهجوم الذي وقع بمنطقة ارحب على بعد نحو 40 كيلومترا من صنعاء.

وقال طبيب في مدينة تعز جنوبي صنعاء ان مدنيا قتل وأصيب اثنان اخران برصاص القوات الحكومية التي فتحت النار على سيارة في منطقة شهدت اشتباكات بين القوات الحكومية ورجال قبائل مؤيدين للمعارضة.

ودفعت الاحتجاجات المستمرة منذ عدة أشهر اليمن الى شفا حرب أهلية وأزمة انسانية.

image

وذكر عبده الجنادي نائب وزير الاعلام اليمني يوم الاحد أن من المرجح أن يقدم الحزب الحاكم نائب صالح كمرشح لمنصب الرئيس اذا جرى انتقال للسلطة في اطار خطة توسطت فيها دول مجلس التعاون الخليجي.

وقال الجنادي ان حزب مؤتمر الشعب العام يعتزم تقديم عبد ربه منصور هادي نائب الرئيس مرشحا له في انتخابات الرئاسة في الفترة المقبلة.

وأصدر مجلس الامن الدولي قرارا في 21 أكتوبر تشرين الاول يأسف للقتال في اليمن ويطالب صالح بالتخلي عن منصبه في اطار خطة نقل السلطة.

وتشبث صالح بالسلطة ونجا من محاولة لاغتياله ووافق ثلاث مرات على التوقيع على الخطة الخليجية لكنه تراجع كل مرة في اخر لحطة.

ولا توجد أي بادرة تشير الى تراجع أعمال العنف. فقد قال مسؤول أمني ان جنديا قتل وأصيب اثنان اخران بمدينة عدن الساحلية في جنوب البلاد في انفجار قنبلة زرعت على الطريق واستهدفت دوريتهم يوم الاحد. وأضاف أن اسلاميين متشددين زرعوا القنبلة على الارجح.

وكثيرا ما يتعرض جنود وأفراد من قوات الامن ورجال قبائل يقاتلون المتشددين لهجمات في جنوب البلاد حيث ضعفت سيطرة الحكومة جراء الاضطرابات السياسية


صنعاء تنفي هروب نائب صالح الى الولايات المتحدة



image

نفي عبده الجندي نائب وزير الاعلام اليمني الاحد هروب نائب رئيس اليمن عبده ربه منصور هادي الى الولايات المتحدة.

وقال ان هادي غادر الى الولايات المتحدة في رحلة علاجية امس الاول الجمعة و سيعود الى صنعاء الخميس القادم، وليس كما نشرت وسائل اعلاميه بانه هرب بسبب المسؤولية الملقاه على عاتقه .

وأكد الجندي في مؤتمره الصحفي الاسبوعي الذي عقده بصنعاء ان زيارة مبعوث الامين العام للامم المتحدة جمال بن عمر وامين عام مجلس الأحد التعاون الخليجي عبدالله الزياني التي كانت مقررة هذا الاسبوع اجلت الى بعد عيدالاضحى المبارك لسفر نائب الرئيس.

وافاد بان حزب المؤتمر الشعبي العام الحزب الحاكم في حالة التوافق مع المعارضة ، سيكون النائب هادي مرشحهم للرئاسة وان هناك اتجاها من المعارضة لتعيين رئيس وزراء من الجنوب لترأس حكومة الوفاق لتعزيز الوحدة الوطنية واغلاق الباب على الحركات الانفصالية في الداخل والخارج .

وناشد الاحزاب والتنظيمات السياسية العودة الى طاولة الحوار، كون الاوضاع الاقتصادية والامنية استفحلت ، حسبما ذكرت وكالة الانباء اليمنية "سبأ".

وشدد على ضرورة قيام لجنة وقف اطلاق النار باعلان اي طرف يقوم بخرق وقف الاطلاق امام وسائل الاعلام وان لا تعمل في الخفاء، داعيا الى خروج المسلحين القبليين من العاصمة صنعاء سواء كان من المعارضة او السلطة .

و شن نائب وزير الاعلام هجوما على الحوثيين بسبب توسعهم في محافظتي حجة وعمران، مستغلين الاحداث الجارية، وخاطب عبدالملك الحوثي قائلا هذا ليس وقت التوسع لا تعمل لنا مشاكل

ووفقا لبيانات الحكومة ، فقد قتل ما لا يقل عن 1480 شخصا في الفترة من بداية الاضطرابات في اليمن في شباط/فبراير الماضي وحتى نهاية أيلول/ سبتمبر. "د ب أ"

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق