الجمعة، 25 نوفمبر، 2011

كلام أردوغان يمحوه نائبه .. أنقرة تتراجع عن التدخل العسكري في سوريا

اردوغان



 a-  A+ 

 وكالات – ( خبر ) :
قال نائب رئيس الوزراء التركي بولنت أرينج إن أنقرة ترفض أي تدخل عسكري أجنبي في سوريا، كما أنها لن ترسل أي جنود إلى البلاد.
وقال أرينج في مقابلة تلفزيونية بُثت مساء الخميس “لن نرسل جنوداً.. لن نتدخل ولن نسمح ونخلق ظروفاً ليتدخل آخرون”، وحذر من أن أي تدخل أجنبي سيخلق انقساماً ليس فقط في سوريا بل في كلّ المنطقة، مشيراً إلى أن النزاع في سوريا بدأ يأخذ طابعاً إثنياً ومذهبياً.
ونفى أرينج، الذي يشغل أيضاً منصب المتحدث باسم الحكومة وجود أية محادثات في الأوساط الحكومية حول تدخل عسكري في سوريا، وأضاف “يقول بعض السياسيين الأتراك وبعض الدول إن تركيا ستتدخل في سوريا، وهذا خطأ تماماً.. هذا مستحيل ونحن لا نفكر فيه”.
واعتبر أن ما يجري في سوريا هو شأن داخلي، وتركيا لا تقود أية تحركات، مجدداً مطالبة الحكومة السورية بعدم استخدام الأسلحة ضد المتظاهرين، ودعا السلطات إلى إجراء إصلاحات فورية وانتخابات وتعزيز الديمقراطية والمشاركة السياسية.
وتأتي تصريحات أرينج بعد أن كان رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان قد دعا الرئيس بشار الأسد إلى التنحي، فيما كانت عدة تقارير إعلامية أشارت إلى أن تركيا تسعى إلى إقامة منطقة عازلة عند الحدود بينها وبين سوريا. “يو بي اي”.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق