الثلاثاء، 20 نوفمبر، 2012

وزارة اليوم الواحد

- نظرا للسيل اليومــــــي الذي لا ينتهي من حوادث الطرق في مصر، والذي بدأ يأخذ شكل الظاهرة ، ووفقا للنظام الحكومي الجديد الذي يقضي بإقالة الوزير مع كل حادث جديد يقع ، فمن المتوقع أن تتبوأ وزارة النقل المصرية صدارة موسوعة (جينيس ) الدولية  بسبب عدد من سيجلسون على كرسي الوزارة .
 ويرى العالمون ببواطن الأمور في مصر أنه يجري حاليا دراسة لإختيار إسم جديد للوزارة بدلا من وزارة النقل والمواصلات ( الذي أصبح شؤما على الوزارة )  ، حيث اقترح أحد بيوت الخبرة الدولية المكلف بعمل الدراسة إختيار اسم (وزارة  اليوم الواحد ) بدلا من ( النقل والمواصلات ) تأكيدا للأمر الواقع حيث سيتم إقالة الوزير وتغييره يوميا مع كل حادث ، وأيضا أسوة بنظام سوق اليوم الواحد الذي إخترعته الحكومة .
 على أن هذا الأمر لن يخلوا من فائدة تعود على الشعب المصري (كله ) وذلك أنه يفتح باب الأمل في نفوس الجميع للجلوس على كرسي الوزارة وحمل لقب وزير حتى ولو كان ليوم واحد أو عدة ساعات ، كما يؤكد في الوقت نفسه الديمقراطية الجديدة التي تعيشها مصر نتيجة للسلاسة والمرونة والسرعة في تداول كرسي هذه الوزارة بمعدلات ستفوق المعدلات الدولية المتعارف عليها مئات المرات ، وهو ما سيعطي فرصة جيدة لمصر للمنافسة للفوز بجائزة التزحلق الدولية على الجليد .

           محمد الشافعي فرعون 
          الرياض في 20/11/2012

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق